الأربعاء، 29 أبريل، 2009

غرفة العمليات

ضوء أبيض ساطع ..
حالة من النشوة ..نشوة عدم الإحساس بلألم ..
أو نشوة عدم الإحساس بشئ على الإطلاق ..
خدر خفيف يسير فى العروق ...
و برودة مؤلمة ..و لكنها سعيدة ..تبعث على الراحة ..
أشعر بفراغ فى صدرى ..
صور الأحبة فى كل مكان ..فى بالي ..
فى عقلي ..و على الجدران ...
أتمتم بكلمات ..
أفهم بعضها و البعض الأخر ..لا
و لكنى أكيدة أنى قلت كلمة واحدة .....يا رب ..
وجوة غريبة ..لا أعرفها ..و أناس لم أرهم فى حياتى ..
وجوة غريبة تغدو قريبة ..
أسمع صوت تنفسي ..يختلط بأصوات الألات ..
لم تكن أنفاسي فى يومآ ما منتظمة إلى هذا الحد ...
شعور يبعث على الراحة لا تنغصة سوى البرودة المفرطة ..
راحة مشوبة بالخوف ..بالرهبة من الألم ...من المجهول
رائحة نفاذة تضايقنى بهدوء و سكينة ...لا أفعل سئ لأمنع نفسي عن إستنشاقها ..
لا أدرى إن كنت نائم ..أم أنى أحلم ..
أم أنه إحساس باليقظة الغريبة ..
أدعو ..أتمتم ..أحلم ..و أنام رغمآ عنى

هناك تعليق واحد:

  1. كتابتك حلوة يا لينا
    كمان اللحظة اللي بتحكى عنها لحظةمختلفة
    بحس ان جواك قلم متمرد 0لكنه متردد
    مع الاستمرار
    هينسى تردده
    تحياتى لك

    ردحذف